انطلاق الفعاليات الرسمية لمؤتمر الشكاوى والطعون الانتخابية

تاريخ النشر: 
4 فبراير 2019
 
انطلقت رسميا اليوم فعاليات مؤتمر ( تسوية الشكاوى الطعون الانتخابية في الدول العربية) والتي بدأ التمهيد لها  يوم امس باجتماع الجمعية الجمعية العامة الثالث للمنظمة العربية للادارات الانتخابية العربية والتي جرى على هامشها انتخاب الدكتور خالد الكلالدة رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب رئيسا للمنظمة العربية للادرارت الانتخابية للدورة الحالية.
 
وتحدث في المؤتمر ايمن ايوب نائب رئيس مركز الامن والتنمية وسيادة القانون  عن اهمية العدالة الانتخابية على مجريات العملية الانتخابية من خلال سيادة القانون كأداة تضمن عدم وجود ممارسات او مخالفات انتخابية قد ينشأ عنها نزاع قانوني.
 
وتناولت المحامية والاستاذة الجامعية ميراي نجم شكر الله قضية التمييز بين مختلف انواع الشكاوى والطعون الانتخابية وآليات البت بها والاجراءات المتعلقة بمسارها القانوني في سبيل تحقيق العدالة للناخبين والمرشحين على حد سواء.
 
واوضح الدكتور نازم زيدي الرئيس السابق لمفوضية الانتخابات في الهند اثر الشكاوى والطعون على مصداقية الانتخابات، مشيرا الى ضرورة تحقيق معايير دولية في حق استخدام الشكاوى والطعون والسماح بالاطلاع على الاجراءات المتبعة حسب طبيعة تلك القضايا والجهة المخولة بالبت بها.
 
وبين حسان سيساي كبير موظفي الشؤون الانتخابية / الشؤون السياسية ، شعبة المساعدة الانتخابية للأمم المتحدة اثر النظرة الدولية على دور الادرارات الانتخابية في الشكاوى والطعون، مبينا انه يتوجب على الادرات الانتخابية الوقوف على مسافة واحدة من الجميع مرشحين وناخبين وتحقيق الاستقلالية والحيادية .
 
وتحدث انيس محمد سعيد ابو السباع رئيس قسم الاحزاب السياسية والمرشحين عن تجربة لجنة الانتخابات المركزية ( فلسطين) مستعرضا ضمانات النزاهة التي اتبعتها اللجنة لنجاح العملية الانتخابية.
 
فيما بينت ناديا علاوي نائب رئيس اللجنة المكلفة بالاطار القانوني الانتخابي تجربة الادارة الانتخابية في جزر القمر كالهيكل التنظيمي والاطار القانوني الناظم للعمليات الانتخابية وآلية عمل اللجنة في ادارة الانتخابات.
 
واشار محمد بالقاسم عوض لعيرج عضو المكتب القانوني الى تجربة المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا واهم المسؤوليات التي تقع على عاتقها في ادارة العمليات الانتخابية والتي تعتبر من الادوار الرئيسية للمفوضية مثل التوعية والتثقيف والتعاون مع شركاء العملية الانتخابية.
 
اما تجربة الهيئة العليا للانتخابات في تونس فقد تحدثت نجلاء بنت الهاشمي ابراهم عضو مجلس الهيئة عن مهام الهيئة والمتعلقة بتسجيل الناخبين والتحضير للانتخابات وفرز واعلان النتائج.
 
وتناول عماد ابراهيم عماد ابراهيم محمدزين قلبوس مدير قسم السجل الانتخابي في المفوضية القومية للانتخابات في السودان اهم انجازات المفوضية والتحديات التي واجهتها خلال الدورات الانتخابية التي ادارتها.
 
وتحدث احمد حسن العكيلي مدير قسم الاستشارات والشكاوى عن تجربة اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في العراق خصوصا في اجراء الانتخابات الاخيرة في العراق وتوظيف التجربة للاستفادة منها في المستقبل.
 
واكد محمد فال ولد بلال رئيس اللجنة تجربة اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في موريتانيا 
وبين عبده محمد احمد المفتي مدير ادارة الافتاء والتشريع على ضرورة الانفتاح على الادرات الانتخابية الاخرى بهدف تبادل الخبرات .
 
فيما تناول فهد العثمان مساعد مدير ادارة شؤون الانتخاب تجربة وزارة الداخلية في جدولة الكويت في استخدام التكنولوجيا والخدمات الالكترونية الخاصة بالانتخابات .
لا يوجد أصوات